Ogurano  

العودة   Ogurano > مـواد عـلـمـيـة > مواد لم يتم إعتمادها كمواد علمية > أرشيف المواضيع المخالفة


قصة في الانتماء (درس من اليابان)

أرشيف المواضيع المخالفة


 
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم 04-12-2010, 03:25 PM   #1
shatha
المراقبة العامة

 
الصورة الرمزية shatha
الملف الشخصي




شكراً: 1,918
تم شكره 1,094 مرة في 243 مشاركة
افتراضي قصة في الانتماء (درس من اليابان)

رب همة أحيت أمة
درس في الانتماء ( قصة من اليابان )


لقد وقفت اليابان من الحضارة الغربية موقف التلميذ ، ووقفنا منها موقف الزبون ،إنها استوردت منها الأفكار بوجه خاص ، ونحن ا ستوردنا منها الأشياء بوجه خاص ، ومع ما في هذا التشبيه من دقة في القول ، فإن اليابان استوردت من الأفكار ما يتلاءم مع تربتها الاجتماعية ، وبخاصة الأفكار التي تثري التقنية ، أي : مع تطورها وتقنياتها ، فلم تجر وراء نماذج تطبقها ، ولن تستورد خبراء من الخارج ، ليقوموا بالعمل عوضا عن أبنائها ، ولكنها توسعت في الابتعاث للخارج ، ليتفاعل أبناؤها مع الحضارة الغربية ، ولينهلوا من العلوم الحديثة ، وهم في ذلك في شغل شاغل للإجابة عن سؤال مهم ، هو :
ما سبب تقدم تلك البلدان علينا ؟
لقد تبنت اليابان أكبر حركة للترجمة ، شملت جميع المعارف والعلوم ، فكانت النتيجة انصهار الأفكار مع إمكانات الإنسان الياباني ، بتقاليده ، وتراثه وقيمه في بوتقة واحدة ، نقلت المجتمع الياباني إلى الصف الأول وبدون خسائر تذكر ، واليابان جولة فقيرة في مواردها الطبيعية ، ولكنها غنية بالإنسان الياباني الملتزم المشغول دائما بقضية وطنه .

قد يكون أعظم اكتشافات اليابان هو الإنسان ذاته ، إذ بهذا الإنسان وعلى أرضها وقفت اليابان بإباء وشموخ ، حتى بعد أن تعرضت لنكبة التدمير بالقنبلة النووية في هيروشيما ، وتخطت العقبة ، ولم تتوقف ، وبدأت مرة أخرى تدرب شعبها وتطوره وتعلمه .
أما قصة المواطن الياباني ، الذي استطاع أن يسهم إسهاما عظيما في نهضة بلده اليابان ، التي كانت حتى نهاية القرن التاسع عشر امة حائرة ، تتلمس طريقها ، حتى إنهم أرسلوا بعثة إلى مصر في عهد الخديوي إسماعيل يبحثون عن أسباب تقدم مصر عليهم ، ونجد الإجابة في قصة هذا الياباني ، الذي يمثل ظاهرة العمل ، التي قفزت باليابان من دو ل العالم الثالث إلى دولة صناعية كبرى ، ولله في خلقه شؤون .
ورجل القصة اسمه " تاكيو أو ساهيرا " ، وندعه هو يحكي قصته كما رواها وليام هارت ، ونقلها عنه الأستاذ حسين مؤنس ، في مقالة له نشرتها مجلة " أكتوبر " المصرية ،....

للحديث بقية ......
توقيـع » shatha
shatha غير متواجد حالياً  
قديم 04-12-2010, 03:26 PM   #2
shatha
المراقبة العامة

 
الصورة الرمزية shatha
الملف الشخصي




شكراً: 1,918
تم شكره 1,094 مرة في 243 مشاركة
افتراضي رد: قصة في الانتماء (درس من اليابان)

يقول أوساهيرا ، وكان في هذا الوقت مبعوثا من قبل حكومته للدراسة في جامعة هامبورج بألمانيا : لو أنني اتبعت نصائح أستاذي الألماني ، الذي ذهبت لأدرس عليه في جامعة هامبورج ، لما وصلت إلى شيء ، كانت حكومتي قد أرسلتني لادرس أصول الميكانيكا العلمية ، كنت أحلم بأن أتعلم كيف أصنع محركا صغيرا ، كنت أعرف أن لكل صناعة وحدة أساسية أو ما يسمى "موديل" ، هو أساس الصناعة كلها ،فإذا عرفت كيف تصنعه ، وضعت يدك على سر هذه الصناعة ، وبدلا من أن يأخذني الأساتذة إلى معمل أو مركز تدريب عملي ، أخذوا يعطونني كتبا لأقرأها ، وقرأت حتى عرفت نظريات الميكانيكا كلها ، ولكنني ظللت أمام المحرك أيا كانت قوته ،وكأنيي أقف أمام لغز لا يحل ، وفي ذات يوم ، قرأت عن معرض محركات إيطالية الصنع ، كان ذلك أول الشهر ،وكان معي راتبي ، وجدت في المعرض محركا ، قوة حصانين ، ثمنه يعادل راتبي كله ، فاخرجت الراتب ودفعته ، وحملت المحرك ، وكان ثقيلا جدا ،وذهبت به إلى حجرتي ، ووضعته على المنضدة ، وجعلت انظر إليه ،كأنني أنظر إلى تاج من الجواهر ، وقلت لنفسي : هذا هو سر قوة اوروبا ، لو استطعت أن أصنع محركا كهذا ، لغيرت اتجاه تاريخ اليابان .
وطاف بذهني خاطر يقول ك إن المحرك يتألف من قطع ذات أشكال وطبائع شتى ، مغناطيس كحذوة حصان ، وأسلاك ، وأذرع دافعة ، وعجلات ، وتروس ، وما إلى ذلك ، لو أنني استطعت أن افكك قطع هذا المحرك ، وأعيد تركيبها ، بالطريقة نفسها التي ركبوها بها ، ثم شغلته فاشتغل ، أكون قد خطوت خطوة نحو سر الصناعة الأوروبية.
وبحثت في رفوف الكتب التي عندي،حتى عثرت على الرسوم الخاصة بالمحركات ، وأخذت ورقا كثيرا ، وأتيت بصندوق أدوات العمل ، ومضيت أعمل : رسمت منظر المحرك ، بعد ان رفعت الغطاء الذي يحمي أجزاءه ، ثم جعلت افككه قطعة قطعة ، وكلما فككت قطعة ، رسمتها على الورق بغاية الدقة ، وأعطيتها رقما ، وشيئا فشيئا فككته كله ، ثم أعدت تركيبه وشغلته فاشتغل ، فكاد قلبي يقف من الفرح .
استغرقت العملية ثلاثة ايام ، كنت آكل في اليوم وجبة واحدة ، ولا أصيب من النوم إلا ما يمكنني من مواصلة العمل ، وحملت النبأ إلى رئيس بعثتنا فقال: حسنا ما فعلت ، الآن لابد أن أختبرك ، سآتيك بمحرك متعطل ، وعليك أن تفككه ، وتكتشف موضع الخطأ وتصلحه ، وتجعل المحرك العاطل يعمل ، وكلفتني هذه العملية عشرة أيام ، عرفت أثناءها مواضع الخلل ، فقد كانت ثلاث من قطع المحرك بالية متآكلة ، صنعتها بالمطرقة والمبرد ....

للحديث بقية ...........
توقيـع » shatha
shatha غير متواجد حالياً  
قديم 04-12-2010, 03:28 PM   #3
shatha
المراقبة العامة

 
الصورة الرمزية shatha
الملف الشخصي




شكراً: 1,918
تم شكره 1,094 مرة في 243 مشاركة
افتراضي رد: قصة في الانتماء (درس من اليابان)

بعد ذلك قال رئيس البعثة ، وكان بمثابة الكاهن يتولى قيادتي روحيا قال : عليك الآن أن تصنع القطع بنفسك ، ثم تركبها محركا ، ولكي أستطيع أن أفعل ذلك ، التحقت بمصانع صهر الحديد ، وصهر النحاس ، والألمنيوم ،بدلا من أن أعد رسالة دكتوراه ، كما أراد مني أساتذتي الألمان ، تحولت إلى عامل ألبس بذلة زرقاء ، وأقف صاغرا إلى عامل صخر ألماني ، كنت أطيع أوامره كأنه سيد عظيم ، حتى كنت اخدمه وقت الأكل ، مع أنني من أسرة ( ساموراي )، ولكنني كنت أخدم اليابان ، وفي سبيل اليابان يهون كل شيء.
قضيت في هذه الدراسات والتدريبات ثماني سنوات ، كنت أعمل خلالها ما بين عشر وخمس عشرة ساعة في اليوم ، وبعد انتهاء يوم العمل ، كنت آخذ نوبة حراسة ، وخلال الليل كنت أراجع قواعد كل صناعة على الطبيعة . وعلم "الميكادو" بأمري ( الميكادو لقب امبراطور اليابان حتى نهاية الحرب العالمية الثانية ) ، فأرسل لي من ماله الخاص ، خمسة آلاف جنيه إنجليزي ذهب ، اشتريت بها أدوات مصنع محركات كاملة ، وأدوات وآلات ، وعندما أردت شحنها إلى ا ليابان ، كانت النقود قد فرغت فوضعت راتبي وكل ما ادخرته ، وعندما وصلنا إلى نجازاكي قيل لي : إن الميكادو يريد أن يراك ، فقلت : لن أستحق مقابلته إلا بعد أن أنشئ مصنع محركات كاملا .
استغرق ذلك تسع سنوات ، وفي يوم من الأيام حملت مع مساعدي عشرة محركات صنعت في اليابان قطعة قطعة ن حملناها إلى القصر ،ووضعناها في قاعة خاصة بنوها لنا قريبا منه ، وأدرناها ، ودخل الميكادو ، وانحنينا نحييه ، فابتسم ، وقال : هذه أعذب موسيقى سمعتها في حياتي ، صوت محركات يابانية خالصة .
هكذا ملكنا الموديل، وهو سر قوة الغرب ، نقلناه إلى اليابان ،نقلنا قوة أوروبا إلى اليابان ، ونقلنا اليابان إلى الغرب ، ثم ذهبنا وصلينا في المعبد ، وبعد ذلك نمت عشر ساعات كاملة لأول مرة في حياتي منذ خمس عشرة سنة

يتبع للحديث بقية .......
توقيـع » shatha
shatha غير متواجد حالياً  
قديم 04-12-2010, 03:29 PM   #4
shatha
المراقبة العامة

 
الصورة الرمزية shatha
الملف الشخصي




شكراً: 1,918
تم شكره 1,094 مرة في 243 مشاركة
افتراضي رد: قصة في الانتماء (درس من اليابان)

انتهت قصة تاكيو أو ساهيرا قصة مدهشة حقا ، أعظم ما فيها هو هذا الانتماء الكامل للوطن ، والاستسلام المدهش لحاجته الحقيقية ، والعشق الواضح للعمل المنتج ، لقد كانت حاجة الوطن إلى محرك أهم وأعظم من شهادة دكتوراه يعود بها ليتبارى ويتفاخر ، وانظر كذلك إلى أمره ، يعتذر عن مقابلة الميكادو ، قبل أن ينجز لأمته شيئا ، لأنه اعتبر تلك المقابلة شرفا عظيما لا يستحقه من لا يقدم لأمته عملا منتجا ومجهودا واضحا .

تلك هي الروح الحقيقة لبداية انطلاق اليابان ، لم تشغل أبناءها المسميات أو المناصب ، وإنما شغلتهم أهداف سامية للنهوض باليابان ، ثم إن الشعب الياباني كله قد حمل هذه الروح الإبداعية الابتكارية مع الجد في العمل والإخلاص فيه والرغبة الصادقة في نقل بلدهم إلى مصاف الدول المتقدمة ، ومن المأثور عنهم :
أنهم يقولون : إذا كان العامل في أية دولة من دول العالم يعمل ثماني ساعات في اليوم ، فإن الياباني يعمل تسع ساعات ، ويقول : ثماني ساعات منها لي ولولدي ، والساعة التاسعة هبة مني للوطن من أجل رفعته و تقدمه ، حتى صارت اليابان بالفعل في قمة الدول الصناعية المتطورة ، فدفعهم هذا الإيثار إلى حمل شعار ( العالم يلهو واليابان تعمل ) وبذلك أصبحوا جديرين بالتوقيع الحضاري ( صنع في اليابان ) وأصبح هذا التوقيع محل ثقة الجميع في أركان الأرض الأربع ، وصارت اليابان ملء السمع والبصر ، بينما تخلف الذي بدؤوا معها في النمو والتنمية


أتمنى أن يعجبكم الموضوع...





توقيـع » shatha
shatha غير متواجد حالياً  
قديم 04-13-2010, 05:09 AM   #5
Hishamu
رئيس المنتدى

 
الصورة الرمزية Hishamu
الملف الشخصي





شكراً: 2,070
تم شكره 6,210 مرة في 1,004 مشاركة
افتراضي رد: قصة في الانتماء (درس من اليابان)

أشكرك أختي ولكن النقل بطريقة النسخ واللصق من منتديات أخرى يخالف قوانين المنتدى، أرجو منك قراءة هذا القانون:

1. غير مسموح في هذا المنتدى النقل من أي موقع آخر سواء موقع أجنبي أو عربي، إن شعرت بأن هناك معلومة تهم أعضاء هذا المنتدى في موقع آخر فقم فقط بوضع رابط ذلك الموقع مع شرح واضح عن إعجابك به وعن سبب شعورك أن الأعضاء ربما يهتمون بذلك الرابط.

بدلاً من النسخ واللصق، كان بالإمكان وضع رابط ذلك الموضوع من ذلك المنتدى مباشرة. نحن لا نمنع الآخرين من وضع روابط لمنتديات وتعريف البقية بها لأنه سيكون من السخف منا منع ذلك فالكل يستطيع دخول ما شاء من منتديات على الانترنت ولكن في نفس الوقت لا نريد أن يصبح هذا المنتدى نسخة عن المنتديات الأخرى في المواضيع المطروحة، قومي بوضع الرابط وتحته تعليق منك على ما فهمتيه من هذا المقال والدروس التي استفدتِ منها و تحبين أن تشاركي بها بقية الأعضاء، بهذه الطريقة يختلف موضوعك عن مجرد نسخ ولصق، وبهذه الطريقة نستطيع أن نشعر أنك قمتِ بجهدٍ ما، التمرن على التلخيص وكيفية استنباط الأفكار هو لصالح المرء في النهاية.


إن وافقتِ على شرطنا، فأرجو منك أن تلخصي ما فهمتيه بأسلوبك.
Hishamu غير متواجد حالياً  
3 أعضاء قالوا شكراً لـ Hishamu على المشاركة المفيدة:
 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
(درس, الانتهاء, اليابان)

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
-------------------------------------------------
طـوكـيـو الآن

الساعة الآن 01:24 PM.

هارون السوالقة
جميع الحقوق محفوظة (هارون السوالقة)
نوافذ على اليابان
Saito - مدونة اليابان アラビア語ブログ wikipedia - بوابة اليابان NHK WORLD - arabic مدونة اللغة اليابانية مدونة عشاق اليابان